أكثر من 350 قتيل وضعفه من الجرحى بتفجيرات سيريلانكا

من جديد يعود الإرهاب ليضرب مراكز مدنية ودوراً للعبادة وفنادق في سيريلانكا إبان احتفالات العالم بأعياد الفصح المجيد باستهداف إجرامي راح ضحيته ما يزيد على 350 قتيلاً وضعف ذلك من الجرحى والمصابين وهذا يشير إلى أن الإرهاب لا دين له ولا هوية وهو مدان ومرفوض ومستهجن من كل الشرائع السماوية والأرضية.

من هنا فإن مجلس الرقة المدني يستنكر هذا العمل الإجرامي ويدين مرتكبيه أشد الإدانة وفي نفس الوقت يتقدم المجلس بأحر التعازي والمواساة للشعب السريلانكي عامة وذوي الضحايا خاصة مع تمنياتنا للمصابين والجرحى بالشفاء العاجل من هنا ندعو القوى المحبة للخير والسلام في العالم وفي مقدمتها هيئة الأمم المتحدة للوقوف في وجه هذا الإرهاب مجتمعياً وملاحقة داعميه ومؤيديه ومعاقبتهم والعمل على تجفيف منابعه للوصول إلى عالم خالٍ من العنف والإرهاب يسوده الأمن والسلام.

مجلس الرقة المدني

23/4/2019


Posted

in

by

Tags: