تشكيل مجلس الرقة المدني، والمطالبة بإلغاء نتيجة الاستفتاء في تركيا

مركز الأخبار – تطرقت الصحف العربية الصادرة صباح اليوم إلى تشكيل مجلس الرقة المدني، واستراتيجيات أمريكا في سوريا، والمطالبات بإلغاء نتيجة الاستفتاء في تركيا، بالإضافة إلى عملية تحرير الموصل، والانتخابات المبكرة في بريطانيا.

تشكيل مجلس الرقة المدني

وتناولت الصحف العربية الصادرة صباح اليوم تشكيل مجلس رقة المدني، حيث كتبت صحيفة الشرق الأوسط تحت عنوان “مجلس مدني للرقة برئاسة عربية –كردية”، وقالت “أعلنت قوات سوريا الديمقراطية أمس تشكيل مجلس الرقة المدني برئاسة مشتركة عربية –كردية، لتولي شؤون المحافظة الواقعة شمال البلاد، بعد تحريرها بالكامل من تنظيم داعش، وعقد الاجتماع في بلدة عين عيسى، حضرها ممثلو عشائر الرقة، وقياديون في قوات سوريا الديمقراطية”.

صحيفة الحياة كتبت في السياق ذاته تحت عنوان “قوات سوريا الديمقراطية تعلن تشكيل مجلس الرقة المدني”، وقالت “أعلنت «قوات سورية الديموقراطية» في شمال سورية اليوم (الثلثاء) تشكيل مجلس مدني لإدارة الرقة بعد انتزاع السيطرة على المدينة من متشددي تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش)، وقالت القوات في بيان إن مسؤوليها يعملون منذ ستة أشهر لتشكيل المجلس، موضحة أن «لجنة تحضيرية عقدت لقاءات مع أهالي ووجهاء عشائر مدينة الرقة لمعرفة آرائهم حول كيفية إدارة مدينة الرقة»”.

هزيمة داعش، والمطالبة برحيل الأسد استراتيجيات أمريكية في سوريا

وفي الشأن السوري كتبت صحيفة العرب اللندنية تحت عنوان “ماتيس يكشف سياسة ترامب اتجاه سوريا”، وقالت “يقول مسؤولون وخبراء إن وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس سيركز في أول زيارة له إلى مناطق من الشرق الأوسط وأفريقيا على الحرب ضد تنظيم داعش ويفصح عن سياسة الرئيس دونالد ترامب تجاه سوريا، وقال مسؤولون بالإدارة إن الإستراتيجية الأميركية في سوريا، المتمثلة في هزيمة داعش مع استمرار المطالبة برحيل الرئيس السوري بشار الأسد، لم تتغير وهي رسالة من المتوقع أن يؤكد عليها ماتيس”.

فيما كتبت صحفية القدس العربي تحت عنوان “مقتل عشرين مدنياً في غارات للتحالف الدولي على البوكمال في شرق سوريا”، وقالت “قتل عشرون مدنيا على الأقل بينهم ستة أطفال، في الساعات الـ24 الأخيرة، جراء غارات للتحالف الدولي بقيادة واشنطن على مناطق تحت سيطرة تنظيم «الدولة الإسلامية» في شرق سوريا، فيما اتهمت منظمة «هيومن رايتس ووتش» أمس، التحالف الدولي بقيادة أمريكية بعدم اتخاذ «الاحتياطات اللازمة» لتجنب مقتل عشرات المدنيين خلال غارة نفذتها الشهر الماضي واستهدفت مسجداً في شمال سوريا خلال تجمع المصلين في داخله”.

مطالبات بإلغاء نتيجة الاستفتاء في تركيا، وتوتر يخيم على الشارع التركي

صحيفة الحياة كتبت عن طلب المعارضة التركية بإلغاء نتيجة الاستفتاء، وتحت عنوان “المعارضة التركية تطالب بإلغاء نتيجة الاستفتاء”، وقالت الصحيفة “طعنت المعارضة بنتائج الاستفتاء الذي نُظم في تركيا الأحد، محولاً النظام رئاسياً، وطالبت بإلغائه بحجة ارتكاب «مخالفات»، أبرزها سماح اللجنة العليا للانتخابات باستخدام بطاقات اقتراع غير مختومة. ونبّهت نقابة المحامين في تركيا وبعثة مراقبة أوروبية إلى أن قرار اللجنة «ليس قانونياً»، وقد يكون أثّر في النتيجة. لكن الحكومة اعتبرت أن «الشعب عبّر عن إرادته بحرية»، وحضّت المعارضة على «احترام قراره»”.

أما صحيفة الشرق الأوسط فكتبت “خيم التوتر على تركيا وتصاعدت الاحتجاجات على نتائج الاستفتاء، وطالب حزب الشعب الجمهوري، بإعادة فرز 60 بالمائة من الأصوات، فيما تجمع المئات أمام مقر اللجنة العليا للانتخابات للتعبير عن رفضهم لنتيجة الاستفتاء”.

تمديد حالة الطوارئ في تركيا

القدس العربي كتبت عن تمديد حالة الطوارئ في تركيا، تحت عنوان “البرلمان التركي يوافق على تمديد حالة الطوارئ”، حيث قالت “وافق البرلمان التركي اليوم الثلاثاء على تمديد حالة الطوارئ في البلاد مجددا لمدة ثلاثة أشهر، وكان مجلس الوزراء التركي قد قرر أمس الاثنين، بناء على توصية من مجلس الأمن القومي، تمديد حالة الطوارئ، ومن المقرر أن تستمر حتى التاسع عشر من تموز/يوليو المقبل”.

تصريحات أردوغان تدل على المزيد من القمع وتهميش المعارضين

أما صحيفة الزمان فكتبت تحت عنوان “أمر الله ايشار مستشار أردوغان للزمان: حالة الطوارئ ستجدد كل ثلاثة أشهر، وسنعيد النظر في عقوبة الإعدام”، وقالت “قال امر الله ايشار مستشار الرئيس التركي رجب طيب اردوغان فى تصريحات خاصة عبر الهاتف فى اطار حوار تنشره الزمان ) سنعيد النظر فى عقوبة الاعدام المعلقة منذ 14 عاماً، كما ان حالة الطوارئ ستجدد كل 3 اشهر. ( فى المقابل اكد عدد من الخبراء السياسيين ان الرئيس التركى سوف يتجه الى مزيد من الحكم المطلق بعد تلك التعديلات وقال السفير حسين هريدى مساعد وزير الخارجية المصري ان تصريحات الرئيس التركي بعد الاستفتاء تدل على انه سوف يتجه الى سياسة اكثر تشددا ومزيد من القمع وتهميش المعارضين”.

6 أحياء فقط يسيطر عليها مرتزقة داعش في الموصل

أما عن عملية تحرير الموصل كتبت صحيفة العرب اللندنية تحت عنوان “الموصل: القوات العراقية تسعى لتحرير آخر أحياء تحت سيطرة داعش”، وقالت “أعلن قائد عسكري عراقي كبير، الثلاثاء، أن القوات العراقية أكملت تحرير غالبية أحياء الساحل الأيمن من الموصل، ولم يتبق سوى ستة أحياء تحت سيطرة داعش وتخوض القوات حاليا قتالا لتحريرها”.

أما صحيفة الحياة فتكتب في السياق متصل تحت عنوان “400 ألف مدني في الموصل يواجهون كارثة إنسانية”، وقالت “حذرت الأمم المتحدة اليوم (الثلاثاء) من احتمال تحول القتال في المدينة القديمة في الموصل، حيث يتعرض حوالى 400 ألف مدني عراقيين للحصار إلى أسوأ «كارثة» إنسانية خلال الحرب على تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش)”.

انتخابات مبكرة في بريطانيا

وفي الشأن الدولي كتبت الصحف العربية عن الانتخابات البريطانية، حيث كتبت صحيفة الشرق الأوسط تحت عنوان “ماي تفاجئ البريطانيين بانتخابات مبكرة في يونيو”، وقالت “فاجأت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي مواطنيها أمس بالدعوة إلى انتخابات مبكرة في الـ 8 من يونيو/حزيران المقبل، بعدما كانت قد أعلنت انه لن يكون هناك انتخابات قبل موعدها المقرر في عام 2020”.

(د ج)


Posted

in

by

Tags: