تخريج أول دورة لقوات الامن الداخلي التابعة لمجلس الرقة المدني

مجلس الرقة المدني يبذل قصارى جهوده من اجل ترسيخ الامن والامان فمن ناحية تعمل المجلس على توفير الاحتياجات الاغاثية وتامين المواد الضرورية  وتمديد شبكات الكهرباء وترميمها وحل مشاكل الشعب وحل قضايا النازحين الى جانب هذا تتوقف من خلال اللجنة الامنية من القوى الامن الداخلي من اجل ترسيخ الامن وحماية المواطن من التهديدات ،واليوم تم تخرج 50 شاباً من أبناء الرقة من دورة تدريبية كانت الأولى لقوات الأمن الداخلي الخاصة بالرقة، أقامتها قوات سوريا الديمقراطية بالتنسيق مع قوات التحالف الدولي.

جاء ذلك خلال مراسم شارك فيها العديد من أبناء بلدة عين عيسى التي أقيمت المراسم فيها، إضافة إلى حضور ممثلين من مجلس الرقة المدني وقوات سوريا الديمقراطية.

في بداية المراسم وقف الحضور دقيقة صمت، ومن ثم قدم أعضاء قوى الأمن الداخلي المتخرجون من الدورة التدريبية عرضاً عسكرياً، تلاه إلقاء كلمة باسم مجلس الرقة المدني ألقاها شيخ أحمد مصطفى، الذي هنأ في بدايتها الشبان لتخرجهم من الدورة، كما وبارك أبناء الرقة لتشكيل قوى للأمن الداخلي والتي تتألف من أبناء المنطقة ذاتها.

وحدث أحمد قائلا :نعاهد أبناء الرقة بالعمل وبذل المزيد من الجهود في سبيل تقديم كل ما يلزم من خدمات لأهالي القرى المحررة.

وفي نهاية الكلمات ،أدى المتخرجون من الدورة القسم لأداء الواجب الملقى على عاتقهم بإخلاص ووفاء، واختتمت المراسم بعقد الحضور حلقات من الدبكة على وقع الأغاني الشعبية.

وتجدر الإشارة إلى أن الدورة التدريبية حملت اسم المناضل أحمد الذي فقد حياته في حملة غضب الفرات التي تقودها قوات سوريا الديمقراطية لتحرير مدينة الرقة من مرتزقة داعش.

المكتب الإعلامي لمجلس الرقة المدني.


Posted

in

by

Tags: