مجلس الرقة المدني: QSD ستنفذ وعدها وتحرر الرقة ونحن من سيديرها

أكد مجلس الرقة المدني أن قوات سوريا الديمقراطية ستنفذ وعدها بتحرير مدينة الرقة كما حررت أجزاء كبيرة من الجغرافيا السورية من الإرهاب الداعشي، وطالب أبناء الرقة بالانضمام إلى صفوف المجلس والعمل فيه كل حسب اختصاصه.

وعقدت قوات سوريا الديمقراطية مؤتمراً صحفياً اليوم في بلدة الحزيمة الواقعة شمال الرقة، أعلنت فيه انطلاق المعركة الكبرى لتحرير مدينة الرقة، بحضور قادات من قوات سوريا الديمقراطية ومجلس سوريا الديمقراطية ومجلس الرقة المدني.

وبعد قراءة الناطق الرسمي باسم مجلس قوات سوريا الديمقراطية العميد طلال سلو بيان إطلاق المعركة الكبرى، قرأ عضو مجلس الرقة المدني فراس ممدوح الفهد بياناً باسم مجلس الرقة المدني.

وقال فراس الفهد في البيان “في هذه اللحظات التاريخية، حيث حبس العالم أنفاسه منتظراً إعلان بدء حملة تحرير الرقة من رجس الإرهاب الداعشي، فإننا في مجلس الرقة المدني نعلن للعالم بأن قوات سوريا الديمقراطية سوف تنفذ ما وعدت به سابقاً، حيث حررت أجزاء كبيرة من الأراضي السورية من الإرهاب ونعلن لشعبنا بأننا في مجلس الرقة المدني سنكون عند حسن الظن”.

وأكد الفهد أنهم في مجلس الرقة المدني سيستلمون المدينة “من القوات المحررة ونعمل ما عهدنا شعبنا به من حيث تحمل مسؤولية الإدارة وتنفيذ بنود البيان التأسيسي لمجلس الرقة”.

ودعا الفهد أهالي مدينة الرقة في الداخل بأن تأخذ علماً بتشكيل المجلس وتبادر بالانضمام إلى صفوفه كل حسب اختصاصه.

واختتم فراس ممدوح الفهد البيان بتوجيه الشكر لقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية بمساهمتها في محاربة الإرهاب ودعم قوات سوريا الديمقراطية، وقال “عاشت قوات سوريا الديمقراطية. المجد والخلود لشهدائنا والعزة لسوريا موحدة ديمقراطية”.


Posted

in

by

Tags: