بناءً على طلب وجهاء العشائر قوى الأمن الداخلي تطلق سراح 23 سجيناً

 

الرقة- أطلقت قوى الأمن الداخلي في بلدة عين عيسى سراح 23 سجيناً كانوا موقوفين بتهمة التعامل مع مرتزقة داعش، وأكد مجلس الرقة بأنهم سيؤمنون فرص عمل لهؤلاء المسجونين الكبار، أما بالنسبة للذين يقل أعمارهم عن 18 سنة سيفتتحون لهم دورات تدريبية وتوعوية، وذلك خلال اجتماع.

وبقرار صادر من مجلس الرقة المدني بناءً على طلبات من قبل شيوخ ووجهاء عشائر المنطقة وعوائل المعتقلين، أطلقت قوى الأمن الداخلي في عين عيسى سراح 23 سجيناً كانوا موقوفين بتهمة العمل مع مرتزقة داعش، بعد أن تبين بأنه ليس لديهم أيادي في دماء الشعب السوري أو ليسوا مرتبطين مع عقيدة المرتزقة المتطرفة وتم تسليمهم إلى شيوخ العشائر.

وعقد الاجتماع في بلدة عين عيسى بمقر مجلس الرقة المدني بحضور العشرات من الشيوخ ووجهاء العشائر في الرقة وعوائل السجناء، حيث عبر وجهاء العشائر عن شكرهم للمجلس ولقوى الأمن الداخلي على تلبية طلبهم، وأكدوا بأن هؤلاء السجناء لم يتلطخ أياديهم في الدماء وليس لهم علاقة جدية مع المرتزقة.

وفي مؤتمر صحفي أكد عضو لجنة العلاقات في مجلس الرقة المدني عمر علوش، بأنهم أطلقوا سراح 23 سجيناً بناءً على طلب من وجهاء العشائر، وبعد أن تبين بأن هؤلاء المسجونين ليس لديهم أي علاقة مع المرتزقة، ولم يتلطخ أياديهم بدماء الشعب السوري أو قوات سوريا الديمقراطية، وإنما كان بعضهم يعمل مع المرتزقة عملاً إجبارياً أو من أجل الحصول على المال.

ولفت علوش، بأنهم مستمرون على نهج التسامح مع أهلهم في الرقة وهناك عدد من السجناء الآخرين بعد التحقق منهم سيطلقون سراحهم أيضاً.

وأكد علوش، بأنهم سيؤمنون فرص عمل لهؤلاء المسجونين الكبار، أما بالنسبة للذين يقل أعمارهم عن 18 سنة سيفتتحون لهم دورات تدريبية وتوعوية.

وبعدها أطلق سراح السجناء الـ23 حيث التقوا مع أهلهم الذين عبروا عن فرحهم لإطلاق سراح أبناءهم وشكروا المجلس على ذلك.

المركز الإعلامي لمجلس الرقة المدني


Posted

in

by

Tags: