لجنة الثقافة والآثار تستمر بالعمل على تأهيل فرنين لصناعة الطوب المشوب في منطقة هرقلة الأثرية

مع دخول العام 2021 وتقادم العمل في المشاريع والخطط للعام الجديد، أنهت لجنة الثقافة والآثار في مجلس الرقة المدني إعادة تأهيل فرنين لصناعة الطوب المشوب في منطقة هرقلة الاثرية غرب الرقة.

منذ أن تأسس مكتب السياحة والآثار في مجلس الرقة المدني في نيسان 2017 كان جلُّ عمله هو إعادة رونق وجمالية النمط المعماري للرقة وطابعها التاريخي الذي يعود إلى الألف الثالثة قبل الميلاد بحسب الأوابد والصروح الأثرية المتبقية فيها.

افران القرميد في موقع هرقلة الاثري :

تم تأهيل افران القرميد من قبل مجلس الرقة المدنيبإشراف وعمل لجنة الثقافة والآثار وعددها أربعة افران، تم العمل على تأهيل فرنين داخل الموقع، حيث تتم عملية انتاج الطوب على مراحل :
المرحلة الاولى جلب التربة من أماكن قريبة من نهر الفرات ومن ثم يتم تخميرها في احواض خاصة وتتم عملية قطع التربة ضمن قوالب حسب القياس المطلوب وتركها لتنشف ومن ثم يتم وضعها في الافران للحرق لمدة يومين ويتم استخراجها في احواض التبريد لتكون جاهزة لترميم المواقع الاثرية.

تم استخدام الطوب في ترميم متحف الرقة والجدار الإستنادي لموقع قصر البنات وجزء من سور الرقة الاثري
و بلغت كمية الانتاج في عام 2020 مايقارب 50 ألف طوبة
وحاليا تعمل لجنة الثقافة والاثار على تأهيل الفرنين الخارجات عن خدمة لتزيد كمية الانتاج من اجل ترميم المواقع الاثرية المتضررة.

إ ستخدم هذا الطوب في ترميم القسم الجنوبي من سور الرقة الاثري
والجدار الإستنادي لموقع قصر البنات ومتحف الرقة التاريخي وحالياً سيتم استخدامه في ترميم الحديقة البيضاء في قلب المدينة

حفاظاً على إرث المنطقة.


by

Tags: